علاج النسيان بطرق طبيعية بسيطة، نصائح للتخلص من مشاكل النسيان

0

يمثل النسيان واحد من أخطر المشاكل الصحية التي تكون نتيجة لاختفاء أو ذهاب بعض من الذكريات، وهذا الأمر قد ينتج عندما يتم نسيان مختلف المعلومات في الذاكرة القصيرة المدى، بالإضافة إلى أنه حالة من عدم تذكر أي أمر من الذكريات المحفوظة بالذاكرة، وتلك المشكلة عندما تتطور ينتج عنها نسيان المعلومات التي تكون بالذاكرة طويلة المدة.

نصائح عامة للتخلص من مشاكل النسيان

كما ذكرنا في الفقرة السابقة أن النسيان واحد من المشاكل الواجب التعامل معها بشكل سريع حتى لا تتضاعف في آثارها السلبية، حيث يمكن التخلص من النسيان من خلال النقاط الآتية:

  • يجب العمل على تدوين مختلف المواعيد التي يحتاج إليها الإنسان ومختلف الأمور الهامة مثل أرقام الهواتف والتعامل معها
  • يجب أن يتم الحفاظ على النشاط الذهني، وهو النشاط الذي يمكن أن يحدث من خلال الألعاب والمهارات التي تحتاج إلى تفكير، مثل أن يتم حل الكلمات المتقاطعة أو القراءة التي تساهم في تحسين مشاكل فقدان الذاكرة.
  • يجب النوم بالشكل الجيد، فالحفاظ على الكمية الكافية من النوم هو واحد من الأمور التي تساهم في تثبيت الذكريات وتحسين عمل الذاكرة.

علاج مشكلة النسيان

وهناك بعض من المواد الغذائية التي من خلالها يمكننا أن نقوم بعلاج مشاكل النسيان والتي منها ما يلي:

  • الأسماك الدهنية

فهناك العديد من الأسماك التي تحتوي على نسب عالية من الأحماض الدهنية التي يكون من أهمها الأوميجا 3، وهو واحد من أهم العوامل التي تؤثر بشكل إيجابي على الدماغ، حيث يمكن أيضا أن يتم تناول تلك المادة بشكل دوائي دون الحاجة إلى الأسماك.

  • زيت جوز الهند

وهو أيضا واحد من الأحماض الدهنية التي تساهم في تحسين عمل الذاكرة، بالإضافة إلى أنه يفيد في استرجاع معلومات من الذاكرة القريبة المدى والبعيدة المدى.

  • البيض

حيث أن البيض به مادة تسمى الكولين، وهي المادة التي تساهم في تصنيع الناقل العصبي، وهو الناقل الذي يساهم في عمل الدماغ بشكل أفضل، حيث أن وجوده يساهم في تحسين عمليات الذاكرة، ولكن يفضل أن يتم تناوله بشكل معتدل نظرا لتأثيره الكبير على نسب الكولسترول في الدم.

  • فيتامين ب المركب

وهو ذلك الفيتامين الذي يساهم في تحسين عمل الذاكرة، حيث له دور كبير في عملية إنتاج النواقل العصبية التي يحتاج الجسم إليها، بالإضافة إلى أنه يساهم في حماية الأعصاب، ويساهم في تقوية وتعزيز عمل الجهاز المناعي، ويمكن الحصول على هذا الفيتامين من خلال الأفوكادو والحبوب الكاملة بالإضافة إلى الفاصوليا البيضاء وأيضا حبوب الحمص الأخضر ومختلف الحبوب الأخرى.

  • زيت عشبة إكليل الجبل

وكان هذا الزيت قد أجريت عليه العديد من التقدمات العلاجية بعلم الأدوية النسيرة التي أكدت على أن رائحة زيت إكليل الجبل لها دور كبير في زيادة الدقة لدى الوظائف الذهنية المختلفة التي يحتاج إليها الجسم بشكل يومي

  • الزنجبيل

وهو واحد من المكملات الغذائية المفيدة التي أكدت مختلف الدراسات العلمية الحديثة قدرته على تعزيز الذاكرة العاملة لدى النساء، وذلك بالأخص في فترات ما بعد انقطاع الطمث، كما أنه يساهم في زيادة الإدراك عند النساء نتيجة لوجود مادة فعالة به تساهم في تحسين عمل الذاكرة.

  • نبات الجوز

وهو واحد من النباتات التي تحدث عنها الدراسات العلمية الحديثة بدوره الكبير في علاج مشاكل النسيان وعلاج مختلف المشاكل التي لها علاقة بالشيخوخة، حيث يوجد علاقة بين تحسين الوظائف الإدراكية ونبات الجوز، وكانت تلك الدراسة قد أجريت على عينة من مجتمع في الولايات المتحدة الأمريكية.

قد يعجبك ايضا