كيفية التعامل مع الطفل العنيد أفضل الطرق للتخلص من هذه العادة لطفلك

0

كيفية التعامل مع الطفل العنيد فالعناد ظاهرة معروفة في سلوك الأطفال، وتعني رفض الطفل الامتثال لرغبات وطلبات الأم والأب، ويصر على تصرف ما خاطئ، ولا يتراجع عنه حتى في حالة الإكراه، وهو من أضرابات السلوك الشائعة، وقد يحدث العناد لفترة وجيزة أو مرحلة عابرة في عمر الطفل وقد يكون نمطاً سلوكياً متواصلاً وصفة ثابتة في شخصية الطفل.

متى يبدأ العناد لطفلك ؟!

العناد ظاهرة سلوكية تبدأ في مرحلة مبكرة من العمر، فالطفل قبل سنتين من العمر لا تظهر مؤشرات العناد في سلوكه لأنه يعتمد اعتماداً كلياً على الأم، فيكون موقفه متسماً بالحياد والاتكالية والمرونة والانقياد النسبي، والعناد مرحلتان:

المرحلة الأولي: حين يتمكن الطفل من المشي والكلام قبل سن الثالثة وذلك نتيجة شعوره بالاستقلالية ونتيجة لنمو تصوراته الذهنية، فيرتبط العناد بما يأتي في راسه من خيال ورغبات.

المرحلة الثانية: العناد في مرحلة المراهقة، ويكون العناد تعبيراً عن الاستقلال عن الوالدين.

ولكن عموماً وبمرور الوقت يكتشف الطفل أو المراهق أن العناد والتحدي ليسا هما الطريق الصحيح لتحقيق مطالبه، ويتعلم العادات الاجتماعية السوية في الأخذ والعطاء، ويكتشف أن التعاون والتفاهم يفتحان آفاقاً جديدة، خصوصاً إذا كان الأبوان يعاملان الطفل بشئ من المرونة والتفاهم.

 

كيفية التعامل مع الطفل العنيد

يقول علماء التربية: كثيرا ما يكون الآباء والأمهات هم السبب في تأصيل العناد لدى الأطفال، فالأم تعامل أطفالها بحب وتتصور أن من التربية الصحيحة عدم تحقيق كل طلبات الطفل، في الوقت الذي يصر فيه الطفل عل طلباته، وهو ما يجعل الطفل ينشأ على العناد ويتخذه أسلوباً في التعامل.

  • لذلك يفضل عدم أرغام الطفل على الطاعة، واللجوء إلى المرونة في المواقف، وشغل الطفل بشئ آخر.
  • قد يكون الحوار الدافئ المقنع من أنجح الأساليب عند ظهور موقف للعناد.
  • لا يجب أن نصيغ طلباتنا من الطفل بطريق تشعره بأننا نتوقع منه الرفض، لأن ذلك يفتح أمامه الطريق لعدم الاستجابة والعناد.
  • مقارنة الطفل بأطفال آخرين على مسمع منه، قد تكون سبباً في أن يرفض تنفيذ طلباتك ويتخذ العناد أسلوباً.
  • يجب أن تتم معاقبة الطفل عند حدوث الخطأ مباشرة، وان يتم اختيار العقاب المناسب، فالعقاب بالحرمان من شئ محبب أو بعدم الخروج قد تعطي نتيجة مع طفل ولا تجدي مع طفل آخر.
  • كوني واقعية عند طلب أشياء من طفلك ليفعلها ودوما تخيري ما يناسب قدراته، وامدحيه عندما يفعل شئ جيد.

 

 

 

وإليك بعض النصائح لـ كيفية التعامل مع الطفل العنيد والعصبي 

1- يجب عدم الإكثار من الأوامر للطفل وعدم إرغامه على الطاعة، فيجب على الأهل أن يكونوا مرنين في طريقتهم مع الطفل، ويجب مخاطبة الطفل بالحب والحنان والاحتواء.

2- يجب على الأهل الصبر في التعامل مع الطفل العنيد، لأنه ليس أمراًً سهلا ًويتطلب الحكمة في التعامل ويجب تجنب الضرب لأن ذلك سيزيد من عناده.

3- يجب على الأهل مناقشة الطفل العنيد بالعقل كإنسان كبير مع توضيح النتائج السلبية التي تنتج من أفعاله بسبب العند.

4- يجب اللجوء للعاطفة في التعامل مع الطفل العنيد، والكلمات المليئة بالحنان مثال للتعامل معه “إذا كنت تحبني لا تتكلم بهذه الطريقة فأنا أحبك”.

5- في حالة شعورك بعدم جدوى التعامل بطريقة العقل وطريقة العاطفة، فيجب حرمانه من أي شيء محبب له ويكون الحرمان بعد سلوك الطفل للعند مباشرة.

 

 

اقرأ المزيد 

مشروبات ممنوعة للحامل خلال فترة الحمل احذري منها

قد يعجبك ايضا